recent
أخبار ساخنة

5 ألعاب نتطلع لإعادة تصميمها بتقنية Ray Tracing للإكس بوكس وبلايستيشن 5


5 ألعاب نتطلع لإعادة تصميمها بتقنية Ray Tracing للإكس بوكس وبلايستيشن 5

5 ألعاب نتطلع لإعادة تصميمها بتقنية Ray Tracing للإكس بوكس وبلايستيشن 5
Image Credit Gaming Hardwares
نظرة إنفيديا المستقبلية للألعاب جعلتها دائماً في مقدمة شركات تصنيع هاردوير الألعاب، كذلك تغييرها لمبادئ التصنيع كل مرة كان في صالحها أيضاً وفي صالح محبي الألعاب بتحسين تجربتهم وإعطائهم ذوق جديد للجرافيزم الذي أصبح أولوية من أولويات ألعاب الفيديو الكبيرة.
وبعد إطلاق إنفيديا لمعمارية Turing الجديدة قامت بصقل نصب تذكاري لمعمارية باسكال القديمة. كشفت إنفيديا بهذا عن أجيال جديدة تحمل تقنية التورينغ بدقة تصنيع 12nm حيث كان هدفها الأساسي من التقنية الجديدة هو تحسين تجربة اللعب والرفع من جودة عرض الألعاب.
دعنا الآن من حديث الجديد في إنفيديا لأنني أظن أنها لن تتوقف عند هذا الحد، بل سنرى معماريات جديدة مستقبلاً وآخرها معمارية أمبير (معمارية Ampere) التي سيتم إطلاقها في العائلة الجديدة من البطاقات الرسومية لإنفيديا.
الدفعة الجديدة والقوية التي حصلت عليها البطاقات الرسومية لإنفيديا كانت بفضل تقنية تتبع الأشعة Ray Tracing التي أعطت جودة  وصورة أخرى مخالفة تماماً عن الجيل الماضي. ولشرح سهل ومبسط لهذه التقنية لمن ليس له خبرة في مجال تصنيع الألعاب أخذنا المثال التالي: لنقل أنك تلعب لعبة Call of Duty ومررت بمستنقع مائي بجانب بعض العمارات في تقنية باسكال القديمة كل ما ستشاهده في الماء هو عبارة عن أضواء باهتة لا تظهر أي شي، وعلى عكس هذه التقنية تتيح تقنية تتبع الأشعة إمكانية إظهار العمارة في المستنقع بشكل واضح.
لن ندخل في التفاصيل الكبيرة لهذه التقنيات لأنها ليست موضوع المقال، لكننا نكتفي بمعرفة ماهيتها وكيف حسنت تجربة الألعاب. لكن دعونا نرى المقاربة التي ستجمع موضوعي ألعاب الجيل القادم وإنفيديا والتي ستعيدنا إلى مضمون عنوان المقال.
أول إنطباع أخذه اللاعبين عن إنفيديا أول مرة أعلنت عن تقنية تتبع الأشعة هي أن "إنفيديا تتحايل" وبدؤوا بالتخمين كيف أن مطوري الألعاب يقومون بإتاحة التقنية بشكل إختياري. هذا صحيح لأني إذا كنت غير مطلع على المستجدات يمكن أن أقول كيف لي أن أدفع ألف دولار على بطاقة رسومية تظهر لي نافذة معكوسة على بركة ماء؟ وهذا هو الواقع المر الذي أوقف مطوري الألعاب عن إضافة التقنية في ألعابهم، لكننا نتطلع لرؤية بعضها مثل سابقاتها من الألعاب مثل: Metro Exodus.
وعلى الرغم من هذا، فإننا نتوقع عن قريب هذه السنة إصدار الجيل القادم من أجهزة الكونصول بلايستيشن 5 وجهاز إكس بوكس سيريز إكس، والتي نتوقع أن نرى مبيعات ضخمة خلال أول إطلاقة لها قد تصل إلى ملايين النسخ. ستحتوي أجهزة الجيل القادم على تقنية تتبع الأشعة، ومع إقتراب إطلاق بطاقات الرسوميات Nvidia Ampere و AMD RDNA 2 فإن فرصة تجربة بعض من هذه التقنية ستكون واردة لا محالة.
وحبنا وإصرارنا على بعض الألعاب يخلينا كل يوم نتطلع للمزيد ونبني آفاق شخصية على بعض الألعاب لنشوفها تحمل شارة هذه التقنية، راح نسرد لكم خلال الفقرات القادمة خمسة ألعاب فيديو جديدة نتوقع ونتمنى أننا نشوفها بتقنية تتبع الأشعة لأنها تستحق تلك الجودة.

لعبة F.E.A.R. Remastered

fear remastered
Image Credit Gaming Hardwares
من المؤكد أن الجميع الآن غافل عن اللعبة المميزة هاذي وكيف أن اللعبة الآن مرمية في درج أقراص مكاتب اللاعبين. لكن بدون ما نعيب اللعبة خلينا نقول أنها كانت مميزة في وقتها برغم أنها ما كانت تصل لمستوى الهاردوير الحالي اللي يخليها متأخرة ببعض الخطوات عن ألعاب كبيرة مثل لعبة Half-Life 2.
وإستخدمت اللعبة تقنية الإضائة الحجمية سابقاً، لذا راح يكون أجمل تزاوح إذا شاهدنا اللعبة بحلة جديدة من الإضائتين الحجمية والمنتشرة، لأنه صراحة ألعاب الرعب هي الأولى بتقنيات مثل هذه لما فيها من تفاصيل خارقة وأحداث ضارية تستوجب إستعمال تقنيات مشابهة.

لعبة The Witcher 3: Wild Hunt Remastered

the witcher 3 wild hunt remastered
Image Credit Gaming Hardwares
يللا بينا نجوب عالم ألعاب العالم المفتوح من خلال اللعبة الشهيرة The Witcher 3 ونكتشف العوالم الغابية المليئة بالوحوش البرية التي تنيرها أشعة الشمس البراقة في كل مكان. وأنا أستطيع الآن تخيل كيف ستكون اللعبة إذا تم دمج تلك المشاهد الخلابة ببعض من تتبع للأشعة وكسر للأضواء والإنعكاسات على الصخور.
تخيل أنك في ممر بين جبلين أو في مضيق مظلم وفي نهايته تزيد إشراقة الشمس كلما تقترب من نهايته. تعتبر لعبة ذا ويتشر 3 أحد الألعاب التي أسرني الجرافيك فيها وأثر في تفكيري من ناحية الألعاب، وحتى بعد أكثر من خمس سنوات من إطلاقها إلا أني أراها تستحق شرف Ray Tracing.

لعبة  The Last of Us Part II Remastered

the last of us part II remastered
Image Credit: Gaming Hardwares
برغم أن اللعبة حديثة الإطلاق تلقت العديد من الإنتقادات بسبب مشاهد المثلية وإحتوائها على أمور توطينية لبعض الثقافات الغير مرغوبة في بعض الدول وخصوصاً الدول العربية الإسلامية. وكما لاحظتوا أن أغلب تلك الدول حظرت محتوى اللعبة في مواطنها. لكن لنعالج الأمر من الناحية التقنية ونرى كيف يكون هذا الأداء.
لعبة The Last of Us Part II بحد ذاتها قوية من ناحية الجرافيك والإضاءة وكل التفاصيل الصغيرة والكبير اللي يمكن يشاهدها أي خبير ألعاب فيديو. لكن إدراج تقنية تتبع الأشعة Ray Tracing راح يأخذ اللعبة لمستوى آخر بعيد عن الذي شاهدناه. ونتوقع أن نرى إعادة تصميم اللعبة الحالية مثلما تزامن ريماسترد النسخة الأولى منها بعد إطلاق بلايستيشن 4.
وكالعادة في عالم الألعاب نحن نتوقع ونأمل أن يتم هذا بصورة تعطي اللعبة وجه جديد، لكن ما يحمله المطورين والشركات من أفكار يبقى دوماً غامض.

لعبة Dead Space Remastered

dead space remastered
Image Credit: Gaming Hardwares
أن لست من مهووسي ألعاب الرعب التي قد يقتل نصفك فيها وحش في أي لحظة، لكني لا زلت أذكر سنوات 2013 و 2014 حين كنت أزور حمزة وهو يلعب Dead Space صراحة كانت اللعبة بجرافيزم خرافي حينها وكانت تحمل كل معاني ألعاب الخيال العلمي.
في المناطق المظلمة والمضائق بين السفن الفضائية فيه تسريبات للأضواء وإشارات ومرايا أيضاً، وبإدراج تقنية تتبع الأشعة نتوقع أن أداء الجرافيك راح يتحسن بشكل ملحوظ حتى خلال لمعارك مع الوحوش. وهذه اللعب خصيصاً تمنينا لو يعملوا لها ريماستر لأنها تستحق ذلك بكل جدارة.

لعبة Half-Life 2 Remastered

half-life 2 remastered
Image Credit: Gaming Hardwares
الكثير منكم راح يستغرب ويبلش يقول أن اللعبة لا ترقى إلى جودة الألعاب الجديدة من جرافيزم قوي ومحرك تطوير عالي الجودة، هذا صراحة تعليق صحيح لأنها صدرت في 2004 ولأن طريقة اللعب فيها أصبحت قديمة نوعاً ما.
لكن بحكم أن اللعبة تم تطويرها لتصير إلى ما صارت إليه لعبة Half-Life Alyx نتوقع أن الريماستر ليس ببعيد من شركة فالف، ونتوقع أيضاً أنه إذا تم تحسين بعض الإضاءة والمؤثرات في اللعبة فإنها ستكون جيل جديد من ألعاب تحمل تقنية جديدة تقنية Ray Tracing.
إلى هنا أعزائي وصلنا لنهاية هذا المقال، وللختام راح نقول لكم أن المتوقع ليس ببعيد وهذه القائمة كانت مبنية على نجاحات سابقة لهذ الألعاب والتي أكسبتها ثقتنا للدخول في هذه القائمة، لكن من يدري عالم الألعاب أصبح غامض ومثير بشكل لا تستطيع توقع أي شيء.
إقرأ أيضاً:

google-playkhamsatmostaqltradent